منتدي نغم السيروزان والسريزان
اهلا وسهلا في منتداكم نورتو

منتدي نغم السيروزان والسريزان

للثقة بالله تعالي وحدة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةالأحداثالمنشوراتمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول



السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة الحمد الله الذي اعاننا علي اانشاء منتدي شامل للجانب الدني والعلمي والاجتماي والفني وكل ما يرغب فية الانسان المتطور ونرجو ان يتم لنا النجاح فية التام لاننا اجتهدنا واخلصنا فية اقامتة وتصميمة عند انشائة وكا هذا مجهود شصخي والشكر موصول لرب السموات الذي اعاننا علي الاستمراريتة بكل جهد واصرار لاقامتة وتنفيذة / الادارة نغم السروزان                


نتيجة بحث الصور عن عيد فطر سعيد 2017 متحركهنتيجة بحث الصور عن عيد فطر سعيد 2017 متحركه

صورة ذات صلةصورة ذات صلة

صورة ذات صلة

صورة ذات صلة



نتيجة بحث الصور عن رمضان كريم متحركةنتيجة بحث الصور عن رمضان كريم متحركة

نتيجة بحث الصور عن رمضان كريم متحركةنتيجة بحث الصور عن رمضان كريم متحركةنتيجة بحث الصور عن رمضان كريم متحركة

نتيجة بحث الصور عن رمضان كريم متحركةنتيجة بحث الصور عن رمضان كريم متحركة


صورة ذات صلةصورة ذات صلة

مساحة اعلانية


صورة ذات صلةصورة ذات صلةصورة ذات صلة

صورة ذات صلةصورة ذات صلة

نتيجة بحث الصور عن اعلانات متحركةنتيجة بحث الصور عن اعلانات متحركة

نتيجة بحث الصور عن اعلانات متحركةنتيجة بحث الصور عن اعلانات متحركةنتيجة بحث الصور عن اعلانات متحركة

دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» عند دخولك المنتدي ضع دعوة في ضهر الغيب للجميع
السبت يوليو 22, 2017 1:38 am من طرف نغم السيروزان

» سوره الاخلاص
الجمعة يوليو 21, 2017 9:55 pm من طرف نغم السيروزان

» : سجل دخولك للمنتدي بالصلاة علي رسول الله صلي الله علية وسلم
الخميس يوليو 20, 2017 5:31 am من طرف نغم السيروزان

» ۩.(( دفتر توقيع الحضور للمشرفين للمراقبين والإدارة )).۩
الجمعة يوليو 14, 2017 6:41 pm من طرف نغم السيروزان

» خلفيات ملونه فلاشيه
الجمعة يوليو 07, 2017 8:29 pm من طرف نغم السيروزان

» الجبال الملونه
الثلاثاء يونيو 13, 2017 8:48 pm من طرف نغم السيروزان

» من الاعجاز الخلقي كهف بالالوان علي شكل قوقعه
السبت يونيو 10, 2017 6:14 pm من طرف نغم السيروزان

» حقول زراعيه في الصين
السبت يونيو 10, 2017 3:46 pm من طرف نغم السيروزان

» بطاقات معايدة
الثلاثاء مايو 30, 2017 9:50 pm من طرف نغم السيروزان

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 5 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو هدير العمر فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 1696 مساهمة في هذا المنتدى في 884 موضوع
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 9 بتاريخ الخميس مايو 07, 2015 4:51 am
ساعة المنتدي


أفضل 10 فاتحي مواضيع
نغم السيروزان
 
عماد عبد الحليم
 
mohamed elame
 
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
شعار المنتدي


التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



بينات الزوار

free counters

أغسطس 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  
اليوميةاليومية

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 أصالة حقوق الطفل في الإسلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نغم السيروزان
مؤسسة ومديرة المنتدي
مؤسسة ومديرة المنتدي
avatar

انثى عدد المساهمات : 1693
السٌّمعَة : 0
نقاط : 3474
تاريخ التسجيل : 05/01/2014
العمر : 55
الموقع : الموقع الرسمي منتدي نغم السيروزان والسريزان

مُساهمةموضوع: أصالة حقوق الطفل في الإسلام   الأربعاء يوليو 01, 2015 3:26 am

أصالة حقوق الطفل في الإسلام
 



اهتمَّ الإسلام بالإنسان اهتماما بالغا ، وظهر ذلك واضحا و جليا  في الاهتمام بكل مراحل حياة الإنسان، فاهتمَّ الإسلام بالإنسان جنيناً ورضيعاً وصبياً وشاباًّ ورجلاً وشيخاً.



ويُعَدُّ الاهتمام بالإنسان في كل مراحل حياته وعمره من المعالم والسمات البارزة في أحكام الإسلام وتشريعاته ونظمه.



وقد كان هذا الاهتمام منبعثا من اهتمام آخر، وهو الاهتمام بالطفولة والطفل؛ لأن الطفولة هي مرحلة الإنشاء والتأسيس للإنسان، فكان الاهتمام به طفلا من أجلِّ صور الرعاية والعناية به.




ولم يكن الاهتمام بالطفولة والطفل في الإسلام وليد تأثر بفكر اجتماعي سابق أو معاصر لظهور الإسلام، ولم يكن أيضا تطورا  لنظريات ورؤى فكرية تحاول التعامل مع مكونات التجمع البشري رجاء تحصيل أفضل ظروف معيشية له.




بل جاء اهتمام الإسلام بالطفولة والطفل أنموذجا فريدا مبهرا لكل من حوله، وأدلة ذلك التفرد الذي يكشف عن أصالة الاهتمام بالطفل وحقوقه في الإسلام كثيرة، منها :



أ) مكانة الطفل في البيئة التي ظهر فيها الإسلام :




لقد كان الطفل إبان ظهور الإسلام يُعَدّ من ممتلكات أبيه وله أن يفعل فيه ما يشاء، ويظهر هذا جلياّ في ظاهرة وَأْدِ العرب فيما قبل الإسلام للبنات، وقد رصد القرآن ذلك بصورة واضحة فقال تعالى :{وَإِذَا المَوؤُودَةُ سُئِلَتْ، بِأَيِّ ذَنْب قُتِلَتْ}



وكان العربيُّ يتعامل مع الأطفال كما يتعامل مع ما يملك من أنعام، فقدانتشرت بين العرب في الجاهلية قبيل ميلاد الحبيب محمد صلى الله 
عليه و سلم ظاهرة النذر بذبح الأولاد إذا رزق الرجل بعشرة من الأولاد.



فهكذا يذبح الرجل ولده كما يذبح الشاة تقربا للألهة، فهل هناك أسوأ من هذا السلوك؟


بل كان العرب أيضا لا يعيرون اهتماما للطفولة والطفل في مرحلة قراره في بطن أمه جنيناً، بل كانوا يعتبرون الأجنة أشياء لا قيمة لها حتى إن التعدي عليها لا يُعدّ جُرْما يستحق فاعله عليه العقاب، ويظهر هذا جليّاً في حادثة المرأة التي ضربت أخرى فأسقطت جنينها فعرضت الحادثة على النبيِّ صلى الله عليه و سلم فقضى بغرة عبد أو أمة، فقام من يدافع عن الجانية بقوله : كيف بمن لم يستهل، ولا شرب ولا أكل، ومثل ذلك دم يطل


فقد كان العرب لا يعرفون للجنين والطفل بصورة عامة قيمة، فجاء الإسلام ليؤصِّل منهج الرحمة والرأفة وذلك بإعطاء كل ذي حق حقه، وكان في مقدمة من أعطاهم الإسلام حقوقهم الأطفال الذي نالوا من الحقوق والرعاية ما لم ينله الأطفال في أي نظام آخر 
 



ب) كثرة الأحكام والتشريعات التي أتى بها الإسلام فيما يخص الطفل :
 




المتأمل في أحكام الإسلام وتشريعاته يجدها قد اشتملت على كثير من الأحكام المتعلقة بالطفولة، مما دفع بعض علماء المسلمين إلى أن يحاولوا جمع هذه الأحكام كما فعل صاحب كتاب "الجامع لأحكام الصغار"، والإمام بن القيم في كتابه "تحفة المودود في أحكام المولود"، فقد جمع الأخير الأحكام الخاصة بالمولود فقط. وهذه الكثرة في الأحكام 
 
والتشريعات الخاصة بالطفل التي جاء بها الإسلام والتي تتصف بالتفرد تمنع أن يكون الإسلام قد تأثر فيها بغيره من النظم أو النظريات.
 



ج) لم تكن هناك نظم راشدة عند ظهور الإسلام ليتأثر بها في نظرته للطفل :
 
 

والتاريخ يشهد أن الإسلام عندما ظهر لينشر نوره على العالم كله لم يكن هناك مشروع حضاري واحد يمكن أن يكون نهجا يسار عليه، فقد كانت أوروبا تعيش في عصور مظلمة انهارت فيها جهودها الحضارية وارتدت إلى ألوان مختلفة من الجاهلية والتخلف وسطوة اللامعقول على أبنائها.



فأي مشروع حضاري تشتمل ضمن آلياته آلية الحفاظ على حقوق الطفل قد تأثر به الإسلام أو طوره؟.

إن الحقيقة التاريخية تؤكد أن الإسلام جاء متفردا لينشئ عالما جديدا للطفولة والطفل، ذلك العالم الذي يعطي الطفل حقوقه كاملة باعتباره إنسانا محترم الحقوق.
 
 
 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://eses.forumarabia.com
 
أصالة حقوق الطفل في الإسلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي نغم السيروزان والسريزان :: المنتدي الاجتماعي :: ركن الامومة والطفولة-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: